الأحد، مارس 21، 2010

أستدراك وأعتذار

بالاشارة الى البوست السابق " أنا والمحشى" ابنى قال لى أننى لم أضربه وأننى لم أكن أضرب الا للشديد القوى (فيبدو أن أيامها لم أعتبر ده شديد قوى) وقال لى لغاية دلوقت مش قادر أعرف أزاى قلت كده - فحبيت بس أقول أننى لم أكن شريرة لهذا الحد ولم أضربه (بس يظهر كان نفسى ساعتها) أما أبنى الكبير قال لى يمكنك كتابة المزيد من مغامراتنا فحين يقوم اصدقاء مدونتك بالقراءة وكان لديهم أطفال يحمدون الله على النعمة الى هم فيها ويقولون الحمدلله أنهم مش زينا لما كنا صغار (الاعتراف بالحق فضيلة) والحقيقة هى فكرة وطالما أخدت الاذن منهما فأن شاءالله سوف أكتب لكم كام حاجة لطيفة (وهى مش لطيفة خالص). 

أما الاعتذار فهو لأنى لم أوفى بوعدى عن الكتابة عن متلازمة داون والذى يوافق اليوم 21 مارس اليوم العالمى لها ولكنى بأذن الله سأكتب عنه فى القريب العاجل.
ذلك لأنى لن أكتب هذا الاسبوع لاننى أعانى من ألم رهيب فى رسغى الايمن والكتابة باللغة العربية تحتاج منى مجهود والكتابة تتعبنى لذا سأتوقف حتى نهاية الاسبوع عن الكتابة للراحة وأعتذر مرة أخرى.
اراكم الاسبوع القادم أن شاءالله
قلمى

هناك 5 تعليقات:

  1. ألف سلامة على حضرتك
    تعودي سالمة بإذن الله
    أيها الأم الراقية

    ردحذف
  2. سلامتك ألف سلامه يا قطتي ...حطي جيل مسكن و ارتاحي كام يوم ...الماوس أصله مسكته والكتابه بتتعب ساعات الإيد ...ألف سلامه

    ردحذف
  3. السلام عليكِ
    أولاً أدام الله عليكم هذا الدفء الأسري
    ثانياً : أنعم الله عليكِ بالصحة والعافية
    صحتك أولى
    ولنا لقاء قريب بإذن الله

    ردحذف
  4. ترجعيلنا بالف سلامه

    ردحذف
  5. جزاكم الله خير جميعا

    ردحذف

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))