الأحد، يوليو 25، 2010

أضحك علشان الصورة تطلع حلوة!! (الجزء الاول)

حسب تقرير مجلة الجلوب تربعت مصر على عرش السعادة فى المركز 115 عالميا و15 عربيا ولكن شخصية ما لاأذكر أسمها تشكك فى نتيجة الأستفتاء ولاتعرف ماهى الأسئلة التى دارت لأجراء الأستفتاء لان مقاييس السعادة تختلف بين الشرق والغرب – أحب أسألها : طيب لو غيرنا الأسئلة وسألنا 50% بس من الشعب المصرى حنتربع على أى مركز يمكن مركز أبو طشت أو كفر البلاص.

فى رأى أنه أعجاز أصلا أن نظهر فى كشف السعادة الذى أشك أنه مزور فمنذ أن نصحو من النوم حتى ننام مرة ثانية وكل شىء يدعو ويدفعنا دفعا للحنق والأشمئناط وأن لم يتنهى اليوم بجريمة فهذه هى قمة السعادة الحقيقية.

يمكننى أن أسرد هنا بعض الأسباب القليلة لأعادة الأستفتاء من أجل سعادة أكثر بياضا.

أجب عن الأسئلة التالية من أستفتاء السعادة الخاص بجمهورية مصر العربية مع التعلييييييييييييييييل (من علة).

1- هل تنام قرير العين ليلا؟
نعم وخصوصا أنى أستمتع بصوت الجيران حين ينادون على بعض فى الثانية أو الثالثة فجرا وهم فى الدور الرابع أو بقيامهم بتنفيض السجاجيد فى مثل هذا الوقت تقريبا أو تشغيل الغسالة الى مش أوتوماتيك الى صوتها زى سنافور المحطة– ولو مافيش جيران يبقى صوت التلفاز الذى يذيع فيلم رد قلبى من القهوة المجاورة بمناسبة ثورة 23 يوليو وأشنف أذنى بعبارة يظهر أنى "أتشليت يا أم أحمد" التى تصلنى من نافذة المنزل للمرة العاشرة فى اليوم الواحد – أو بصوت الكلاب التى لا تكف عن النباح طوال الليل (بالمناسبة إن كنت تقطن فى منطقة هاى أى راقية فربك والحق صوت كلاب الحراسة يختلف كلية عن الكلاب الضالة بتاعة الشوارع) وبالطبع صوت الكلاب هو أول ما يطربنى فى الصباح الباكر!!!

2- هل تلاحظ مظاهر لأحترام المرأة من خلال تعاملاتك اليومية؟
بالطبع نعم فأكبر دليل على الأحترام هو أذاعة أغنية أبوالليف والتى يجبل فيها المرأة بشكل غير مسبوق بأستعمال كلمة -دول خبلانة- والتى تسمعها فى كل مكان تذهب اليه فتظن أنها أصبحت السلام الوطنى الخاص بدولة الرجال على أعتبار أنه حين يقول ذلك على الأم والجدة والأخت والصديقة والخطيبة والزوجة عادى يعنى كله عاتـــــــــــى خالص ده فن وبعدين حنعيب فى المبدع بهاء جاهين ده حتى عيب!!! وللحصول على المزيد من المعلومات عن الأحترام الى محصلش راجع صفحة الحوادث منذ بداية العام وحتى مقتل الزوجة على يد زوجها المذيع الذى بعد أن قتلها قال كنت على علاقة غير شرعية معها قبل الزواج!!

3- هل تعيش فى مستوى معيشى لائق؟
الا ديه بقى فأنا أعيش فى مستوى أكثر من لائق فأنا من خلال أعلانات التليفزيون والراديو الحالمة التى لا تنتهى والتى تعكس الواقع بكل صراحة أعيش فى دريم لاند وجرين لاند ومازرلاند وأبو لاند كمان حيث الجمال والهدوء والخضرة وأماكن مخصصة لرمى القمامة وأيضا صيانة حمام السباحة سورى "البيسين" مش ناقصنى بس غير أنى أسمع الواد أبن الجيران ينادى على صاحبه ويقول له أنت يالة هات البيسين بتاعك وأنت نازل نلعب علشان البيسين بتاعنا لسة عايز يتنفخ!!!!

4- ماهى أكثر الأصوات التى تطربك وتجعلك سعيدا؟
العديد من الأصوات على مدار اليوم فمثلا بتاع الروبابيكيا فى الويك أند الساعة الثامنة صباحا

بتاع الخضار والفاكهة الى بينادى بالميكروفون برضك فى الويك أند الساعة الثالثة بعد الظهر (وقت القيلولة)

صوت الخناقات فى الشارع والتى تتنوع ما بين سائق التاكسى والملاكى أو سائق الميكروباص وسائق الأوتوبيس أو الراكب شخصيا حين يكون فى واحدة من تلك الوسائل أو البائع والمشترى (فى أى مكان) أو البواب والسكان وكل هذه الخناقات تنتهى بلحظة صمت قاتلة لاأحبها.

أما المحبب الى قلبى فهو صوت ألقاء الردش من النافذة الى الشارع وغالبا تكون النافذة فى الدور الأخير وبالطبع قد يسقط الردش على سيارة أو أى شىء وماله عاتــــــــــــــــــــــــى فهذا مشهد يدعوك للسعادة وخاصة حين تراه أمام عينيك ولا تسمعه فقط يعنى كومبو متعة.

5- الأخلاق وحسن المعاملة عوامل لتحقيق السعادة فهل تشعر بذلك من خلال معاملاتك العادية مع الأخرين؟
بتتكلم فى أيه ده أحنا مافيش زينا فى التدين والأخلاق مافيش كده ولا يمكن أن تلاقى دولة فى العالم الأسلامى بتعمل زينا فهل يمكن لأى فتاة غير متحجبة أن تمر من أمام أخرى منتقبة فى أى بقعة من بقاع الأرض غير مصر من دون أن تقوم الثانية بالبسملة والحوقلة والحسبنة وكأنها رأت والعياذ بالله شيطان رجيم؟ وأنت فى الجامع ستجد من تخبرك أن الجورب الملون حرام وأياك أن تعطى حلوى لطفل بيدك اليسرى فذلك حرام بينما ليس حرام أن تعطل نفس تلك السيدة مصالح الناس فى المصلحة الحكومية التى تعمل بها. وعندما تركب الأوتوبيس أو المترو تجد من يقحم نفسه عليك أن كنت تقرأ كتاب ما (دون حتى أن يرى عنوانه) فيقول لك ما تقرأ قرآن أفيد لك وأن كنت تستمع الى الموسيقى فلابد أن يعطيك موعظة بأن الموسيقى حراام بينما نفس هذا الشخص يستحل الرشوة على أعتبار انها حق مكتسب وحلال. ويقوم المسلم بفصل سلك ميكروفون الجامع لأن صوت آذان الفجر يزعجه بينما يقوم بأطالة ذقنه لتصل الى الأرض. الحمدلله تعاليم الأسلام تطبق على أكمل وجه دون مزايدة أو أستعلاء أو سخرية من الأخر أو تدخل فيما لا يعنيينا. ده حتى أصبح من العيب أن نقول أسم العروسة فى كارت الفرح علشان ده مكروه بينما مافيش مشكلة أن ينظر البعض الى الستات وهى ماشية فى الشارع ويجيبها من رأسها لرجلها شفت التدين وصل لفين؟ (سؤال جانبى لماذا لقب أبن تيمية بهذا الاسم أقطع ذراعى أن كان من أفتى بفتوى أسم العروسة يعرف الأجابة).

6- هل تتمتع بحرية أبدأ الرأى؟
بالطبع أتمتع بحرية الرأى فأنا ليبرالية مأصلة أبا عن جدا (لا أعرف ماذا تعنى تلك الكلمة المطاطة) لكنى على يقين أن الليبرالى يحترم حرية الأخرين أى أن تكون ملحدا أو متدينا فهذا شأن خاص بك - أن يكون عندك أخلاق أو ليس عندك أخلاق أنت حر طالما أنك لن تؤذي الأخرين بعدم أخلاقياتك يعنى بعيدا عننا (ديه مش أفكارى ديه أفكار الليبراليين)– ولانى ليبرالية أعيش فى مصر فأنا أقوم الصبح بدرى وأفكر حأشتم مين فى الوقت ده وحأسب مين وقت العصارى وحطلع عين مين (لن أنساق وراء الكلمات الفجة التى يستعملونها) ليلا ولابد أن تحمل أجندة وجدول أعمالى والمقالات التى سأكتبها والجماعات التى سأنادى بتكوينها – الهجوم على المنتقبات والمحجبات - الله هى مش الليبرالية هى حرية الاختيار يعنى أنا حرة أكون محجبة وألبس الى أنا عاوزاه ؟؟ مش الليبرالية هى حرية الفرد فى أختياراته بمعنى حق الحياة كما يشاء الفرد ووفق قناعاته، مالكم بقى أنا محجبة ولا مش محجبة وأن تكون غيرى منتقبة؟ ما سر أستعمال كل أسلحة السب والقذف وعمل جروبات لا حصر لها لمهاجمة المحجبات والمنتقبات ووصفهن بأنهن جهلة وبأنهن السبب فى تدهور المجتمع وغيرها من الحماقات؟؟ بصراحة مافيش أحلى من كده حرية هل يمكن أن تشعر غير بالسعادة لمثل تلك الأزدواجية فى المعايير شيزوفرينيا تدفعك للضحك ولاتكتفى بذلك بل يجب أن تقول قماااااااااااااان

(يتبع)

( كلمة على جنب: أتت الجزائر فى مركز متقدم عن مصر فى السعادة يعنى أحنا بس الى أتحرق دمنا فى أطلاق الشتائم والنكات وغيرها عليهم بينما هم كانوا فى غاية السعادة!! ولاتنسى أن تضحك علشان الصورة تطلع حلوة)

قلمى

هناك 9 تعليقات:

  1. ههههههههههههههههههههههههههههههه

    يا ترى ضحكتي حتطلع في الصورة ؟؟؟

    ممكن أضحك بجد؟

    عجبت لك يا زمن....أسئلة أصابتني بالسعادة و أنا بجاوب عليها وحسيت ان مصر لسه بخير يا منمن

    ردحذف
  2. السلام عليكم

    انا ضحكتي بس بصراحة متصورنيش في الموضوع

    ع العموم مش لقية رد اصل انت احسنتي الوصف بدقة

    ان شاء الله يغير الاحوال ويبدلها الي الافضل
    ويبدل كمان النوس الطامعة الغادرة بالشعب المرهق نفسيا وعصبيا وماديا وصحيا

    تحياتي

    ردحذف
  3. نو : أدام الله عليك السعادة ياغالية

    ذكرى : ليه ده لازم نطلع أول ناس ونضحك ونكيد العزال :)))

    ردحذف
  4. هاهاهاهاهاهاهااه ..أضحك الله سن حضرتك مدام منى ..دمتِ حضرتك بكل الود

    ردحذف
  5. (:

    طب اعلق لقول اية غير بوست فوق الهايل بجد

    نقد ساخر للحالة الرثة اللى وصلنلها

    جميل جدا

    دمتى متألقة

    بالتوفيق دايما

    ردحذف
  6. الحمد لله ما كنتش اعرف اننا سعداء اوى كده ... الحياة فعلا بمبى ومزهزهة ..ومستنى الجزء التانى ..عشان اعرف انا ايه اللى مخلينى سعيد من غير ما احس بالشكل ده

    ردحذف
  7. ضحكتيني جدااااااااا
    و الله كنت مكتئبة اكتئاب سخيف اوي .. :)
    الله يكرمك و يخليكي بجد ..
    شكرا اوي على الضحك اللي ضحكته هنا .

    ردحذف
  8. هههههههه
    شكرا
    اضحك الله ثغرك

    ردحذف
  9. منى .....
    كيف أضحك ولاتوجد أصلا كلمة سعادة فى قاموس حياتنا حتى للأسف مع فلذات أكبادنا لقد كنت فى زيارة لأختى وكانت زوجة إبنها الجامعية التى قد رزقت بأول أمورة منذ عام تقريبا جميلة ولطيفة لكنها تعاملها بعصبية وترزعها بالأرض وهى أول طفلة لها ماذا تقولى فى هذا ؟ لقد قلت لها الأطفال مايعاملوش كده فين الحنان والرقة البنت لقيتها عصبية مع جدتها "أختى"
    فعرفت الآن السبب

    ردحذف

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))