الجمعة، يناير 08، 2010

سؤال؟؟!!!

لن أتحدث عن لوعة قلب أم المجند الشاب أحمد الذى كان يؤدى واجبه ولن أتحدث عن حرقة قلب أم أبانوب الذى لم تهنىء لا هى ولا هو بالعيد ولن أتحدث فى الدين لان مدونتى ليست دينية ولا أملك مقومات التحدث فى الدين ولن أتحدث فى السياسة لان الحمدلله معظم المصريين اليومين دول يفقهون بقوة قادر فى السياسة أكثر من أى سياسى محنك؟؟؟
ولكن أنا فقط لى سؤال واحد مافيش غيره على بالى فى الوقت الحالى والسؤال موجه للرجل الذى ضرب الرقم القياسى فى أصدار الفتاوى - الذى أفتى بأن بناء الجدار العازل حرام شرعا وبأنه لا يجوز تهنئة المسيحين بأعيادهم
والسؤال هو:  الا هو الدولار بكام النهاردة ياعمو الشيخ؟؟؟؟؟
وده طبعا بمناسبة أنك تحمل جنيسة البلد الخليجى
الذى تعيش فيه (رغم أنك مصرى)
وماشاء الله تقطن فى فيلا يرمح فيها الخيل
فى نفس البلد التى بها أكبر قواعد عسكرية أمريكية
ونفس البلد التى لا تتوقف قناتها التليفزيونية عن شتم مصر والى جابوا مصر وشتم المصريين وكل الى يتشدد لهم.
وسؤال كمان معلش الا هى القواعد الامريكية وشتم مصر حلال؟؟؟؟؟!!!
  وحسبى الله ونعم الوكيل

هناك 12 تعليقًا:

  1. مني

    الاجابة على سؤالك صعب جداا

    لان السياسة والدين بقوا الاثنين واحد

    دة يخدم دة - ودة يخدم دة

    والناس فى النص حيرانة بين الاثنين

    مش مهم جنسية المفتى اللى بيصدر الفتوى قد ما مهم كام واحد سمعها واقتنع بيها

    زي عندنا بمصر - تقدري تقوليلي عدد المشايخ اللى بيطلعوا فى التليفزيون ويفتوا للناس بقوا كام؟؟ كتييييييير جدااااا مش كدة؟؟

    (طبعا خلاف المشايخ اللى شغالين من منازلهم وبيفتوا فى الزوايا)

    ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

    ردحذف
  2. اولا ... انا اتفق معك في ان حرقة قلب الام والاب ... هي ابشع ما جنيناه من كل هذا الموقف المتشابك بشدة ...

    اما عن الشيخ القرضاوي ... فانا لست بمدافعا عنه ولا مناصرا له ...

    لكنني فقط اراقب بعض الامور مما يجعلني دائما مطلع على وجهتي النظر واصل لوجهة نظر خاصة بي ...

    رأيي ببساطه .. ان الشيخ يوسف القرضاوي ... من الشيوخ المحترمين في مجتمعنا الاسلامي ...

    كوننا نختلف عن رأيه الفقهي في امر من الامور فان هذا لا يعني بالضرورة ان نوصمه بالخيانه او ما شابه ... وهو مالم تطرحيه في موضوعك ...

    كل ما في الامر هو ان لديه حجه على ما يقول .. وكما اسلفت فان هذا يعبر عن وجهة نظرة الفقهية ...

    نتفق معها او نختلف تلك قضية اخرى ....

    اما عن الفيلا والغنى ... فهو من اكبر الشيوخ المسلمين في العصر الحديث ... وهذا لا اظنه عيبا ...

    ما العيب ان يكون شيخا وغنيا ...

    ولا احب هذه النظرة ... من الصحابة كان هناك من اغنياء جدا ... بالعكس هذا يخدم قضيتهم وآرائهم ..

    كونه يتخذ من قطر موطنا له ...

    انا احسبه يراعي نقطة مثل هذه .. لان قطر عليها علامات استفهام من تطبيع وخلافه ,,,

    لكن قناة الجزيرة ... اراها تظهر الحقيقة ... وتعرض الرأي والرأي الاخر كما يقولون ... مشكلتها عند النظام المصري انها تسمح لاي شخص ان يتكلم ويقول اي شيء .. ولهذا تحدث الضجة نتاج ما يقول ...

    وهذا لايمنع اني اختلف معها لانها تتهكم احيانا ... لكنه من باب الحرفية في التعامل مع الامر ربما ...

    كل الميديا الامريكية وخلافه تفعل اكثر من هذا ..

    والجزيرة ليست اقل منهم ...

    واخر كلامي ... حماس ايضا تقول ان جنود مصريين هم من قتلوا الجندي بالخطأ عندما كان احد الفلسطينيين يتسلق سلم كشك المراقبه ليعلق علم فلسطين ...

    ومصر تقول قناص فلسطيني حمساوي ...

    فمن نصدق ؟؟

    ردحذف
  3. صدق لسانك

    آه يا كبدي
    والله الواحد مصدوم
    شوفي نفسك هذا واحد من غزة ماذا يقول في أحد المنتديات العسكرية التي أشترك بها

    http://1.bp.blogspot.com/_zfFkSiYQ65k/S0dVvnNhueI/AAAAAAAAAQ8/ZFVKe_rcp-c/s1600/33.jpg

    ردحذف
  4. moro: على فكرة أنا لم أوصمه بالخيانة أو ماشابه وليس عندى أعتراض على كونه غنى فهذا لا يعنينى فى شىء على الاطلاق وربنا يوسعها عليه وعلى كل شيوخ الفضائيات يارب ليخدموا قضايهم الشخصية أولا وأخيرا أكتر وأكتر -وليس موضوعى يطرح أختلافنا معه فى أرائه - ولا يعنينى أيضا أى موطن أو جنسية يحملها غير جنسية بلده - موضوعى هو الاعتراض على أنواع الفتاوى التى تشعل الفتن سواء سياسية أو دينية- وأن مصر تكون موضع أتهام بأى شكل من الاشكال بينما يعيش هو فى موطن يرتع فيه الامريكان كما يحلو لهم!!

    وسؤالى واضح و محدد

    ردحذف
  5. حازم : بلبلة لا حدود لها - وكله بثمنه

    أحمد شريف: قرأت التعليق الخاص بالأخ الغزاوى\الفلسطينى بس ياترى كام واحد ممكن يكون عنده هذا المفهوم والتفاهم ده أذا كان المصريين مش فاهمين - يارب أستر على بلدنا وأرحمها يارب من كل هؤلاء الذين يتمنون لها الدمار

    ردحذف
  6. سؤال آخر أضيفه لأسئلتك
    هل قتل جندى يحرس بلاده على يد مسلم ومن قبله جنود وضباط جائز أم لا ؟

    أن كان جائزا فلماذا لم يصدر فتوى حتى يشجع شباب غزة على التخلص من الحصار والجهاد ضد مصر

    وإن كان حراماً
    فلماذا لم يصدر فتوى تمنع أؤلئك الأبطال من قتل المصريين ؟

    ردحذف
  7. اللى يغيظ بجد كمان انهم رايحين يعملوا مظاهرة فى الازهر ضد الجدار مش عشان الشهيد و لا عشان الست مسيحيين اللى اتقتلوا يوم عيدهم

    ردحذف
  8. الأخت منى
    لا أجد ما أزد به على تعليق الأخ حازم فقد غطى كل شئ
    كل ما أريد أن أضيفه هو أن أعداءنا الحفيفيين هم القبلية والعصبية والطائفية

    دمتي بخير

    ردحذف
  9. التيار الدينى لاى طرف اصبح يشكل وسيلة لتبرير سياسة الجانب المنحاز له ...
    لا عجب لافتاء القرضاوى بحرمانية بناء الجدار ..رغم انى معترض على اللجدار , الا ان موضوع الحرام والحلال فى الجدار امر غير منطقى بالمرة

    ردحذف
  10. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  11. رئيس التحرير :أنا أملك عقل وليس كل مايقوله العلماء يجب على أن أسلم به - فمش كل واحد يحلل الى على كيفه ويحرم الى على مزاجه - والموضوع لا علاقة له لا بالاحترام ولا غيره - ولاتوجد هيئة علماء لكن كل واحد دلوقت بيفتى من دماغه - ولو أجتمع العالم كله علشان يقول أن الجدار العازل الى بيحمى بلدى حرام فلن أصدقه - ولا توجد أية واحدة فى القرآن تجيز العنصرية والفتنة الطائفية بأى أشكالها - وليس لدى تعليق أخر -

    ردحذف
  12. من اصعب الأشياء فى الدنيا ان تعبرى عن ماتريدين التعبير عنه فى جمل بسيطه تحمل معانى كبيره فانت اوجزت واحسنت
    بس على فكرة برضه انا اكتشفت ان الناس بدأت تفهم بجد الأمور على حقيقتها يمكن حقولك ان التدريب فى الجيش له ضحايا وشهداء كثيرون ويمكن اكتر من ضحايا العمليات الإرهابيه التى تحدث فى مصر بين الحين والأخر ولكن مايؤلم ليس التضحية فهى قدر ولكنه الخيانه

    ردحذف

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))